Title

دور البنية الاجتماعية والثقافية لبيئة التعلم في إعداد المواد والمواقف التدريسية لمتعلمي اللغة العربية الناطقين بغيرها

Subject Area

Foreign Language Pedagogy

Abstract

تهدف الورقة البحثية الحالية إلى تسليط الضوء على الدور الذي تلعبه البنية الاجتماعية والثقافية لبيئة التعلم في تصميم وإعداد المواد والمواقف التدريسية لمتعلمي اللغة العربية ل2. وما يكون لاختلاف هذه البنى من انعكاسات على المحتويات والنتوجات التدريسية المتوخاة من العملية التعليمية التعلمية. كما أننا بحثنا في الاتجاه الذي ينبغي أن يكون عليه اتجاه إصهار المحتويات الثقافية والاجتماعية في المناهج الموجهة لتدريسية اللغة العربية للناطقين بغيرها (باعتبارهم غير ناطقين أصلا أو وريثين للغة العربية)، وميزنا في هذا الإطار بين الإصهار الطبيعي والإصهار الموجه؛ حتى يتم إثراء الخرج اللغوي لمختلف الفئات المستهدفة.

تم التركيز أثناء الدراسة الحالية، أيضا، على تحليل نماذج من الكتب والمواد التدريسية المقدمة؛ وذلك من أجل رصد مدى احتوائها على مكونات ثقافية واجتماعية تعمل على تقريب المتعلم من البيئة العربية وتَسِمُ إنتاجه اللغوي بالجودة والدقة والتواصل الفعال والإيجابي. العينة التي تم فحصها هي الكتاب في تعلم اللغة العربية الطبعة الثالثة، والعربية بين يديك الجزء الأول.

خلصت الورقة إلى أن الإصهار السطحي للمحتويات الثقافية والاجتماعية في الكتب الموجهة لتدريس اللغة العربية للناطقين بغيرها يؤثر على الكفاية اللغوية والتواصلية لديهم، وعلى حافزيتهم وإقبالهم على تعلم العربية باعتبارها ل2. كما أن المواد والعُدَدِ التدريسية المصممة تكون وسيلة فعالة لتغيير الصور النمطية السائدة وتجسير العلاقات بين المجتمعات والثقافات المختلفة (التثاقف)

Brief Bio Note

Lecturer at the Faculty of Education Sciences, Mohammed V University, Rabat, Morocco. September 2017 – present

An international expert in the field of teaching Arabic to non-Arabic speakers accredited by ISESCO

Language teacher at Arabic Language Center ‘Qalam wa Lawh’ – teaching of Arabic to non-native speakers. Rabat, Morocco. February 2017 – present

Participant in the international bilingual conference “Arabic applied linguistics and second language acquisition” with a paper intitule with “the role of linguistics tasks and activities in improving the communicative competence by learners of Arabic as L2”. University of Michigan, Ann Arbor, USA. September 1st and 2nd 2018.

Participant in the international conference of “Standard tests in teaching Arabic to non-native Arabic speakers” with paper intitule “Mechanisms of management linguistic breakdown during the OPI test”. Institute of Ibn Sina. Lille, France. April 21st and 22nd 2018.


Keywords

بنية اجتماعية – بيئة تعلم – مواد – مواقف – تدريسية – غير ناطق بالعربية

Location

Afternoon Session 1 (PARB 239)

Presentation Year

2019

Start Date

4-12-2019 2:15 PM

Embargo

12-17-2018

This document is currently not available here.

Share

COinS
 
Apr 12th, 2:15 PM

دور البنية الاجتماعية والثقافية لبيئة التعلم في إعداد المواد والمواقف التدريسية لمتعلمي اللغة العربية الناطقين بغيرها

Afternoon Session 1 (PARB 239)

تهدف الورقة البحثية الحالية إلى تسليط الضوء على الدور الذي تلعبه البنية الاجتماعية والثقافية لبيئة التعلم في تصميم وإعداد المواد والمواقف التدريسية لمتعلمي اللغة العربية ل2. وما يكون لاختلاف هذه البنى من انعكاسات على المحتويات والنتوجات التدريسية المتوخاة من العملية التعليمية التعلمية. كما أننا بحثنا في الاتجاه الذي ينبغي أن يكون عليه اتجاه إصهار المحتويات الثقافية والاجتماعية في المناهج الموجهة لتدريسية اللغة العربية للناطقين بغيرها (باعتبارهم غير ناطقين أصلا أو وريثين للغة العربية)، وميزنا في هذا الإطار بين الإصهار الطبيعي والإصهار الموجه؛ حتى يتم إثراء الخرج اللغوي لمختلف الفئات المستهدفة.

تم التركيز أثناء الدراسة الحالية، أيضا، على تحليل نماذج من الكتب والمواد التدريسية المقدمة؛ وذلك من أجل رصد مدى احتوائها على مكونات ثقافية واجتماعية تعمل على تقريب المتعلم من البيئة العربية وتَسِمُ إنتاجه اللغوي بالجودة والدقة والتواصل الفعال والإيجابي. العينة التي تم فحصها هي الكتاب في تعلم اللغة العربية الطبعة الثالثة، والعربية بين يديك الجزء الأول.

خلصت الورقة إلى أن الإصهار السطحي للمحتويات الثقافية والاجتماعية في الكتب الموجهة لتدريس اللغة العربية للناطقين بغيرها يؤثر على الكفاية اللغوية والتواصلية لديهم، وعلى حافزيتهم وإقبالهم على تعلم العربية باعتبارها ل2. كما أن المواد والعُدَدِ التدريسية المصممة تكون وسيلة فعالة لتغيير الصور النمطية السائدة وتجسير العلاقات بين المجتمعات والثقافات المختلفة (التثاقف)